مصر تسعى لشراء ما يصل إلى 102 ألف طن سولار تسليم سبتمبر

طباعة
تسعى الهيئة المصرية العامة للبترول لشراء ما يصل إلى 102 ألف طن من السولار للتسليم في سبتمبر أيلول وذلك بعد أن سعت في وقت سابق لشراء كميات كبيرة من وقود الديزل (المازوت) للتسليم في الربع الثالث. وفي أحدث مناقصتين طلبت الهيئة شراء ما بين 34 ألفا و 36 ألف طن من السولار الذي تبلغ نسبة الكبريت فيه 0.1 بالمئة للتسليم في السويس خلال الفترة بين الثاني والرابع من سبتمبر أيلول. كما تسعى الهيئة لشراء شحنة تتراوح بين 30 ألفا و 33 ألف طن من السولار بنفس الدرجة للتسليم في الاسكندرية بين 10 و 12 سبتمبر أيلول مع خيار شراء شحنة إضافية بنفس الحجم والدرجة تسليم 1-3 سبتمبر ايلول. ويغلق باب تلقي العروض في المناقصتين في السادس من أغسطس آب على أن تظل سارية حتى 14 أغسطس آب. وكانت الهيئة طلبت آخر مرة شراء 90 ألف طن من وقود الديزل في كل من يوليو تموز وأغسطس آب وسعت لشراء 500 ألف طن من وقود الديزل في سبتمبر أيلول وإن كان لم يتضح على الفور ما إذا كانت الهيئة اشترت كل الكميات المطلوبة. وتسعى الحكومة المصرية لتفادي انقطاع الكهرباء على نطاق واسع خلال شهور الصيف التي يشتد فيها استهلاك الطاقة. وتتفاقم أزمة الطاقة في مصر بسبب تقادم شبكة الكهرباء ونظام الدعم السخي الذي يتسبب في هادر كبير.