المركزي المصري يتعهد بإعادة ثلاثة مليارات دولار لقطر أواخر 2014

طباعة
قال مصدر في البنك المركزي المصري أمس إن مصر سترد ثلاثة مليارات دولار لقطر أواخر 2014 مع حلول أجل سندات. وأضاف المصدر الذي طلب عدم نشر اسمه: «سنرد 500 مليون دولار لقطر في أكتوبر (تشرين الأول) و2.5 مليار دولار في نوفمبر (تشرين الثاني) المقبل مقابل السندات». وكانت قطر أكبر ممول خارجي لمصر في عهد الرئيس المعزول محمد مرسي، حيث قدمت لمصر ثمانية مليارات دولار، منها 5.5 مليار دولار قروضا مساندة في شكل سندات والباقي ودائع جرت إضافتها لاحتياطي النقد الأجنبي. وردت مصر في النصف الثاني من 2013 ثلاثة مليارات دولار لقطر بعد فشل مفاوضات لتحويل المبلغ إلى سندات لأجل ثلاث سنوات. كما وقعت الدوحة والقاهرة اتفاقا يشتمل على إهداء مصر خمس شحنات غاز تبادلية خلال الفترة من نهاية يوليو (تموز) الماضي، وحتى سبتمبر (أيلول) الحالي، تسلمت مصر شحنتين تبادليتين في 31 يوليو الماضي والسابع من أغسطس (آب) الماضي، بالإضافة إلى تسلمها شحنتين أخريين خلال الشهر الماضي، على أن يجري تسليم الشحنة الخامسة خلال الشهر الحالي، بحسب الاتفاق.