مصر تطلق مشروعاً لحفر فرع ثان لقناة السويس بتكلفة 29 مليار جنيه

طباعة
أعلن رئيس هيئة قناة السويس مهاب مميش أن مصر ستبدأ مشروعاً لحفر قناة سويس جديدة في إطار مشروع للتنمية في منطقة القناة الحالية، مضيفاً أن القناة الجديدة ستكون موازية للقناة الحالية بإجمالي طول 72 كيلومتر منها 35 كيلومترا حفر جاف و37 كيلومترا توسعة وتعميق لقناة السويس. وأوضح مميش أن المشروع سيتيح مليون فرصة عمل للمصريين وأن تحالفات محلية وأجنبية ومكاتب خبرة عالمية ستشارك فيه، وستشرف عليه لجنة وزارية يرأسها رئيس مجلس الوزراء ابراهيم محلب، وذكر مراسل CNBC عربية نقلاً عن رئيس الهيئة أن تكلفة المشروع ستصل حتى 29 مليار جنيه. وأشار إلى أن المشروع الجديد "من شأنه جعل مصر مركزاً صناعياً وتجارياً ولوجستياً عالمياً يجعل من مصر قبلة للاقتصاد وحركة التجارة العالمية وسيزيد من فرص الاستثمار الوطني والأجنبي وسيزيد من الدخل القومي المصري والعملة الصعبة ويضاعف من دخل قناة السويس." وقناة السويس أقصر ممر ملاحي بين أوروبا وآسيا وتدر إيرادات تبلغ نحو خمسة مليارات دولار سنويا مما يجعلها مصدرا حيويا للعملة الصعبة لمصر التي تعاني من تراجع السياحة والاستثمار الأجنبي منذ انتفاضة 2011 التي أطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك. هذا وكانت قد أعلنت مصادر حكومية وعسكرية في وقت سابق أن الاختيار وقع على كونسورتيوم يضم القوات المسلحة وشركة دار الهندسة لإقامة المشروع وهو منطقة صناعية ومركز عالمي  للإمداد والتموين.
//