السعودية تلزم مباني المدن الرئيسية بتطبيق العزل الحراري

طباعة
أصدر وزير الشؤون البلدية والقروية السعودي الأمير الدكتور منصور بن متعب تعميماً لكافة أمانات مناطق ومحافظات الدولة بإلزامهم بتطبيق العزل الحراري على جميع المباني في المدن الرئيسية، سواء السكنية أو التجارية أو أي منشآت أخرى أسوة بالمنشآت الحكومية في المدن الرئيسية بمناطق المملكة. وتضمن التعميم تأكيداً على الأمانات بضرورة متابعة تطبيق المكاتب الاستشارية والهندسية المؤهلة لدى الأمانات وتنفيذها للائحة الفنية الملحقة بالمواصفات القياسية السعودية الخاصة بالعوازل وعدم إصدار شهادة إتمام بناء للمالك إلا بعد إحضار شهادة من الشركة السعودية للكهرباء بتنفيذ العزل الحراري في المبنى، فضلاً عن أخذ تعهد خطي على المالك وفق نموذج التعهد الإلكتروني مع الالتزام بضرورة تعبئة جميع بيانات نموذج التعهد المشار إليه بما فيها هاتف جوال المالك وإحداثيات الموقع، وتزويد الشركة السعودية للكهرباء بصورة من التعهد وبملف إلكتروني يومي لرخص البناء الصادرة في المدن المحددة بـ 23 مدينة على مستوى المملكة لتطبيق نظام العزل الحراري وهي (الرياض، الخرج، مكة، جدة، الطائف، المدينة المنورة، ينبع، الظهران، الخبر، الدمام، القطيف، الأحساء، حفر الباطن، بريدة، عنيزة، حائل، سكاكا، عرعر، تبوك، أبها، خميس مشيط، جازان، والباحة). وحسب صحيفة الجزيرة، شملت اللائحة الخاصة بتنفيذ المشروع عدة نقاط، أبرزها أن يقوم المكتب الهندسي الاستشاري بإعداد المخططات الهندسية للمبنى موضحاً فيه مواصفات العزل الحراري في مخططات البناء بحسب نوع العزل المستخدم، ووفقاً لنوع البناء بما يحقق قيم معامل الانتقال الحراري المنصوص عليها في كود البناء السعودي، إضافة إلى إعداد مخططات تفصيلية للمبنى بمقياس رسم مناسب يوضح فيها تفاصيل تركيب العزل الحراري المستخدم في المبنى. ويأتي صدور هذا التعميم في إطار حرص الوزارة على ترشيد استهلاك الطاقة الكهربائية، بهدف احتفاظ المباني بدرجة حرارة مناسبة لمدة طويلة دون الحاجة إلى تشغيل أجهزة التكييف بما يؤدي إلى تقليل تكاليف استهلاك الطاقة والأجهزة المستخدمة، كما يعمل العزل على حماية وسلامة المباني من تغيرات الطقس والتقلبات الجوية التي تؤدي إلى إحداث اجهادات حرارية تجعل طبقة السطح الخارجي للمباني تفقد خواصها الطبيعية والميكانيكية مما يتسبب في حدوث التشققات للواجهات.