طائرة تركية تهبط اضطرارياً في صوفيا بسبب كمبيوتر محمول

طباعة
أعلن مطار صوفيا أن طائرة تابعة لشركة الطيران التركية اضطرت للهبوط بشكل عاجل في صوفيا بعد اشتباه السلطات بوجود متفجرات على متنها في طريقها من بروكسل إلى اسطنبول. وذكر المطار في بيان أن جهاز كمبيوتر محمول لم يعرف صاحبه على متن الطائرة اثار شكوكا بوجود متفجرات، وتم اخلاء الطائرة من الركاب واجراء عمليات التفتيش الضرورية، ثم استأنفت الطائرة رحلتها الى تركيا. وأوضحت الاذاعة البلغارية العامة ان خبراء المتفجرات قاموا بتفجير جهاز الكمبيوتر خارج الطائرة التي اعيد الركاب اليها بعد اكثر من ساعتين على هبوطها.