تفاقم النزاع الأوكراني يهدد الاقتصاد الأوروبي

طباعة
  أشار المدير التنفيذي لشركة WideVision علي حمودي إلى أن التحديات الأكبر أمام الاقتصاد الأوروبي مع دخول إيطاليا للركود الثالث خلال 7 سنوات هي العوامل الخارجة عن سيطرة المركزي الأوروبي، كتفاقم النزاع الأوكراني إلى جانب زيادة حدة العقوبات المتبادلة بين أوروبا وروسيا. من جهة آخر أوضح حمودي أن أسعار النفط انخفضت بعد أن بدا واضحاً للأسواق أن الضربة الأمريكية على شمال العراق تصب في مصلحة أمن الصادرات العراقية.