تفاؤل المتعاملين يدعم السوق المصرية

طباعة
أعلن وزير التخطيط المصري أشرف العربي أن نسبة الاسهم والسندات التي سيتم طرحها للاكتتاب العام لتمويل مشروع قناة السويس الجديدة ستصل إلى 20%، في الوقت الذي يتوقع فيه الكثيرون مشاركة شعبية كبيرة في هذا الاكتتاب وأن يساهم في حال تأسيس شركة وطرح أسهمها في البورصة في جذب المزيد من المشروعات القومية للقيد في السوق. من جانبها أوضحت رئيسة مجلس إدارة شركة ثري واي لتداول الأوراق المالية رانيا يعقوب أن مشروع قناة السويس كان له تأثير إيجابي واضح على نفسيات المتعاملين، إلى جانب تفاؤلهم باتجاه تعاملات الأجانب للشراء على الأسهم، وهو ما رفع المؤشر الرئيسي إلى مستويات لم يصلها منذ عام 2008، إلا أن السيولة محدودة في السوق.
//