الرئيس التنفيذي السابق لشركة أرابتك يبحث بيع أسهم في أرابتك لآبار

طباعة
صرح الرئيس التنفيذي السابق لشركة أرابتك حسن أسميك  إنه يجري محادثات حول بيع جزء من حصته لصندوق آبار للاستثمارات في أبوظبي ويريد سعرا يتجاوز خمسة دراهم للسهم وهو ما يفوق سعر السوق الحالي بنحو أربعة في المئة. وأسهم أرابتك من بين الأسهم الأكثر تداولا في دبي ومصيرها يشكل عاملا رئيسيا لتحركات البورصة بأكملها. وحين تسببت أزمة الإدارة بالشركة في تهاوي سعر سهمها 70 بالمئة في الفترة بين منتصف مايو وأوائل يوليو شهدت السوق تهافتا على بيع الأسهم. وأوضح اسميك الذي استقال بشكل مفاجئ من أرابتك في يونيو لكنه لا يزال أكبر المساهمين في الشركة إنه يجري محادثات مع صندوق آبار المملوك لحكومة أبوظبي لبيع جزء من حصته البالغة 27.90 في المئة. وامتنع اسميك عن الكشف عن السعر الذي يطلبه بالتحديد أو حجم الجزء الذي قد يبيعه من حصته. لكنه قال إنه لم يتم التوصل لاتفاق حتى الآن نظرا لعدم الوصول إلى الحد الأدنى للسعر الذي يريده. وصرح لرويترز عبر الهاتف "خمسة دراهم للسهم ليست مقبولة بالنسبة لي." وقفز سعر سهم أرابتك 13 في المئة إلى 4.97 درهم في الجلسات الأربع الأخيرة مع تكهن المستثمرين باحتمال قرب التوصل لاتفاق. ولم يتسن الحصول على تعليق من متحدث باسم صندوق آبار الذي يمتلك 18.94% من أسهم الشركة بالفعل. وامتنعت آبار في الماضي عن التعليق على نواياها بخصوص أرابتك.