14.4 مليار درهم مساهمة القطاع البحري في ناتج دبي

طباعة
أكد رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي سلطان بن سليم الدور المهم الذي تؤديه استراتيجية القطاع البحري في إمارة دبي لدعم تحقيق رؤية دبي البحرية 2030 المتمحورة حول تطوير وتنظيم وتعزيز القطاع البحري، وترسيخ مكانة دبي كمركز بحري عالمي من الطراز الأول. وجاء ذلك على هامش اجتماع تنسيقي إشرافي، تم خلاله استعراض أحدث المستجدات والتطورات والإنجازات التي تحققت على مستوى تطوير وتعزيز المزايا التنافسية لإمارة دبي على الصعيد البحري عالمياً وإقليمياً، وتوفير البنى الأساسية للارتقاء بالقطاع البحري المحلي، تماشيا مع أعلى المعايير وأفضل الممارسات الدولية. وحقق القطاع البحري المحلي في الاونة الأخيرة قفزات نوعية على صعيد مساهمته المباشرة في إجمالي الناتج المحلي لإمارة دبي التي وصلت إلى 4.6%، أي ما يعادل 14.4 مليار درهم، حسب ما ذكرته جريدة البيان الاماراتية. وتأتي العمليات البحرية والهندسة البحرية والموانئ والشحن في مقدمة المكونات البحرية المساهمة في الاقتصاد المحلي، تليها الخدمات البحرية والترفيهية وخدمات الدعم البحري المختلفة. وأدت مكونات القطاع البحري المحلي دورا فاعلا في رفد سوق العمل بأكثر من 75 ألف فرصة وظيفية واعدة، تلبي تطلعات الكوادر البشرية المؤهلة، لاسيما العمليات البحرية والهندسة البحرية والموانئ التي استحوذت على 51% و25% من معدلات التوظيف ضمن القطاع البحري في دبي.