اليمن يعيد دعم الوقود جزئيا في محاولة لتهدئة الاحتجاجات

طباعة
صرح مجلس الوزراء اليمني أن اليمن سيعيد دعم الوقود جزئيا في محاولة لتهدئة الاحتجاجات المناهضة للحكومة في العاصمة والتي تهدد بزعزعة استقرار البلاد. ورغم ذلك فشلت خطة خفض أسعار البنزين نحو 30 في المئة في إرضاء جماعة الحوثيين الشيعية التي رفضت أيضا اقتراحا - مازال مطروحا - من الرئيس عبد ربه منصور هادي بتشكيل حكومة وحدة. وأغضب قرار خفض الدعم في يوليو تموز مؤيدي الجماعة المتشددة التي سد أنصارها طرقا حول وزارات رئيسية. وأكدت الحكومة في بيان "تفهمها الكامل لمعاناة المواطنين وحرصها على اتخاذ جميع الإجراءات الكفيلة بالتخفيف من الآثار الجانبية لتصحيح أسعار المشتقات النفطية". وواجهت الدولة صعوبات في تحمل تكلفة الدعم. وقالت مصادر حكومية لرويترز إن الاتصالات مستمرة بين الحوثيين والمسؤولين لكن رفض الجماعة عرض الرئيس هادي إقالة الحكومة وتشكيل حكومة جديدة تضم وزراء من الحوثيين يثير احتمال تحول المواجهة إلى العنف. ووصف بيان مجلس الوزراء المحتجين الحوثيين "بميليشيات الحوثي" في حين يتهم المتظاهرون الحكومة بالفساد ويصفونها بأنها فاقدة للشرعية.
//