الامارات تتقدم 7 مراكز في القدرة التنافسية

طباعة
في ظل المنتدى العالمي للتنافسية 2014-2015 المنعقد في جنييف ، والذي يقيم تنافسية 144 دولة حول العالم ،  احتلت كلا من سويسرا وسنغافورة والولايات المتحدة للعام الثالث على التوالي المراكز الثلاثة الأولى فيه ،ومن الدول العربية التي احتلت مراكز متقدمة، دولة الامارات ،التي احتلت  المرتبة الثانية عشر عالميا  بتقدم قدره سبع درجات عن العام الماضي  وجاءت دولة  قطر في المرتبة السادسة عشرة مقارنة  بالمرتبة الثالثة عشرة التي احتلتها قبل عام. ومن خلال التقييم الحالي ، تراجعت مرتبة السعودية بمقدار  اربع درجات لتصل الى المركز الرابع والعشرين ، تبعتها دولة الكويت بنفس مقدار التراجع ولكن الى المرتبة الاربعين، تلتها دولة البحرين بتراجع قدره درجة واحدة فقط ، لتحتل المرتبة الرابعة والاربعين ، كما تراجعت سلطنة عمان بمقدار 13 درجة لتصل الى الترتيب السادس والاربعين وتراجع ترتيب مصر درجة واحدة لتحتل المرتبة 119 ، من بين 144 دولة. ويتركز تقييم المنتدى للتنافسية على عشرات العوامل مثل المؤسسات والبنية التحتية والصحة والتعليم وحجم السوق وبيئة الاقتصاد الكلي كما انه يأخذ  في الحسبان آراء رجال الأعمال بشأن مدى كفاءة الحكومة والشفافية ايضا، حيث جاءت الامارات في المركز الثالث عالميا على معيار البنية التحتية وذلك بسبب التقدم الذي حققته هذا العام، بالاضافة الى عوامل فنية وأسباب منها فوز دبي باستضافة معرض إكسبو 2020 والجهود الإصلاحية الهادفة لتعزيز القدرة التنافسية للاقتصاد. كما احتلت دولة  قطر إلى جانب النرويج الصدارة على صعيد استقرار الاقتصاد الكلي مستفيدة من طفرة قطاع الطاقة التي دفعت نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي إلى أكثر من 100 ألف دولار سنويا. وحث منتدى التنافسية  قطر على تعزيز جهودها لتطوير عدد من المجالات من أجل تنويع موارد اقتصادها.