32 مليار دولار تتيح لمطار آل مكتوم استقبال 200 مليون مسافر سنويا

طباعة
رصدت سلطة المطارات في دبي نحو 32 مليار دولار من اجل توسعة مطار "آل مكتوم" الدولي لاستقبال أكثر من 200 مليون شخص سنويا في العقد المقبل أي نحو ثلاثة أمثال المستوى الحالي لحركة السفر عبر إمارة دبي. وقال المسؤولون إن التوسعة ستتيح لشركة طيران الإمارات التي تشهد نموا سريعا نقل عملياتها إلى المطار الجديد بحلول منتصف العشرينيات، وربما يدفع ذلك شركات طيران عالمية أخرى إلى نقل عملياتها في دبي إلى مطار آل مكتوم نظرا لارتباط أنشطتها بمجموعة طيران الإمارات. وبدأ المطار استقبال المسافرين في أكتوبر تشرين الأول من العام الماضي وتبلغ طاقته الاستيعابية نحو خمسة ملايين مسافر سنويا، يأتي هذا في الوقت الذي افتتح المطار بعد نحو أربع سنوات من الموعد الأصلي بعدما أجبرت الأزمة المالية دبي على تعديل خطط بعض مشروعاتها العملاقة. وقالت مؤسسة مطارات دبي في بيان لها نقلته رويترز إن الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم الإمارة وافق على خطط لتوسعة المطار كي يستطيع في نهاية المطاف استقبال ما يزيد على 200 مليون مسافر.