الغاء صفقة قمح سوري الى العراق على خلفية الاشتباكات المسلحة على حدود البلدين

طباعة
الغت الحكومة السورية صفقة لبيع 200 الف طن من محصول قمح عام  2013 الى تجار عراقيين من القطاع الخاص  في ظل تأجج الصراع في البلدين الذي عرقل نقل القمح، وجرى الاتفاق على الصفقة في مناقصة طرحت في يونيو حزيران قبل أيام من سيطرة مقاتلي مايسمى تنظيم الدولة الإسلامية على مساحات شاسعة من العراق في هجوم خاطف. ومازال القمح مخزنا في صوامع بمدينة الحسكة في شمال شرق سوريا والتي تبعد مسافة 50 كيلومترا فقط عن الحدود مع محافظة نينوى بشمال غرب العراق والتي اجتاحها مقاتلو مايسمى تنظيم الدولة الإسلامية في يونيو حزيران.