بدء التشغيل الجزئي من المرحلة الأولى لمشروع الخزن الاستراتيجي للمياه في جدة

طباعة
كشفت شركة المياه الوطنية السعودية عن بدء التشغيل الجزئي من المرحلة الأولى لمشروع الخزن الاستراتيجي للمياه في مدينة جدة التي تبلغ طاقته الإجمالية مليون ونصف متر مكعب وبتكلفة بلغت أكثر من 540 مليون ريال، وتتضمن تنفيذ ثمانية خزانات خرسانية مسلحة بسعة 188 ألف متر مكعب لكل خزان. ويعد مشروع الخزن الاستراتيجي بجدة الأول من نوعه لمواجهة الطلب المتزايد على المياه وحلاً جذرية لتحديات خدمات قطاع المياه والمعالجة البيئية. وأكدت شركة المياه الوطنية نجاحها في إنهاء أكثر من 50% من مكونات المشروع وإدخالها حيز الخدمة خلال موسم الصيف الجاري، والبالغة أربع خزانات مسلحة سعة كل منها أكثر من 188 الف متر مكعب والوصول بإذن الله إلى نسبة إنجاز تزيد عن 65% وبطاقة مليون متر مكعب ودخولها حيز الخدمة نهاية العام الجاري 2014م، وفق أداء الشركة المتسارع في التنفيذ التي ستسهم بإذن الله في استمرار ضخ المياه لمدينة جدة بشكل مستمر، وتلافي أي نقص طارئ خلال موسم الصيف. وأوضحت الشركة أن الانتهاء من كامل مكونات المرحلة الأولى للمشروع ودخولها حيز الخدمة سيكون بإذن الله في النصف الأول من العام القادم 2015م، مؤكدة أنها تعكف حالياً على تنفيذ ثلاثة خزانات إضافية لاحقاً بطاقة نصف مليون متر مكعب بتكلفة مالية تبلغ قرابة 202 مليون ريال، ليصبح إجمالي الطاقة 2 مليون متر مكعب للمرحلة الأولى. وأشارت إلى أنها قامت بترسية المرحلة الثانية والثالثة من مشروع الخزن الاستراتيجي، حيث تبلغ طاقة المرحلة الثانية مليون متر مكعب وبتكلفة 374 مليون ريال، وسيتم تنفيذها في منطقة بريمان، والمرحلة الثالثة بطاقة مليون متر مكعب وبتكلفة 450 مليون ريال، وسيتم تنفيذها في منطقة الفيصلية، موضحه بأنه سيتم بإذن الله خلال الفترة القريبة القادمة طرح المرحلة الرابعة والخامسة من مشاريع الخزن الاستراتيجي بمدينة جدة، ليصبح إجمالي الخزن الاستراتيجي بمدينة جدة نحو 6 ملايين متر مكعب من المياه، وبتكلفة مالية تقديرية تقارب 2.2 مليار ريال. بحسب وكالة الانباء السعودية وبيّنت شركة المياه الوطنية أن هناك عدة عقود نجحت في إنهاء تنفيذها وتشغيلها لدعم مشاريع الخزن الاستراتيجي ومنها عقد تنفيذ الخط الناقل للمياه من محطة التحلية إلى خزانات الفيصلية بتكلفة بلغت 109 ملايين ريال، وكذلك عقد تنفيذ الخط الناقل من بريمان إلى الفيصلية بتكلفة بلغت أكثر من 93 مليون ريال. وأفادت أن أدوات تنفيذ المشروع جاءت وفق معايير ومقاييس عالمية، ومواصفات عالية الجودة وأن التشغيل التجريبي للمشروع سيسهم في تحسين إدارة الطلب على المياه في مدينة جدة، إضافة إلى الاستفادة من الخزن الاستراتيجي لصيف هذا العام. يذكر أن التحديات التي تواجه قطاع المياه في مدينة جدة فرضت استحداث حلول مستدامة من التقنيات الحديثة والامكانات الانشائية المتطورة لتمكين تحقيق الخطط الاستباقية للشركة في مواجهة النمو السكاني وارتفاع الطلب المتزايد على المياه، وتسعى شركة المياه الوطنية بشكل مستمر للارتقاء بخدمات قطاع المياه والخدمات البيئية في المدن التي تشرف عليها والمتمثلة بمدينة الرياض وجدة ومكة المكرمة والطائف.