اذربيجان توقف 26 من مواطنيها قاتلوا في سوريا

طباعة
اوقفت اذربيجان 26 شخصا يشتبه بانهم قاتلوا الى جانب جهاديي تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا والعراق،واوضحت وزارة الامن الوطني الاذربيجانية في بيان ان الموقوفين --جميعهم من مواطني اذربيجان- متهمون خصوصا ب"الضلوع في انشطة مجموعات مسلحة سرية على الاراضي السورية في 2013 و2014" بما فيها تنظيم الدولة الاسلامية. وذكرت وسائل الاعلام الاذربيجانية ان العديد من رعايا الجمهورية السوفياتية السابقة في جنوب القوقاز ذي الغالبية الاسلامية يقاتلون في سوريا وخصوصا الى جانب جماعة "جيش المهاجرين والانصار" الاسلامية. واشار المصدر نفسه الى ان بعض المشتبه بهم متهمون ايضا بالارتباط بمجموعات مسلحة سرية في باكستان، ياتي هذا في الوقت الذي شنت الولايات المتحدة وحلفاؤها العرب للمرة الاولى نحو 20 ضربة جوية على مواقع لتنظيم الدولة الاسلامية في محافظة الرقة بشمال سوريا.