اليابان تبني أول مصعد للفضاء بحلول 2050

طباعة
تعمل شركة "أوباياشي" اليابانية الآن على تطوير مصعد يصل للفضاء، ليكون وسيلة النقل الجديدة في المستقبل. ومن المتوقع ان يكون المصعد جاهزاً بحلول العام 2050، حيث سيقوم بنقل الأشخاص لارتفاع يبلغ 96 ألف كيلومتر. ويمكنه ان يقل 30 شخصا في المرة الواحدة، وستصل تكلفة التيكيت 1000 استرليني للطريق الواحد اي صعودا او نزولا وقالت مدير قسم التطوير بالشركة أن نقل الأشخاص سيكون بواسطة عربات تعمل محركاتها بالقوة المغناطيسية، والتي ستقوم بنقل البشر إلى محطة الفضاء الدولية الجديدة. وأضافت الشركة أن كل هذا من الممكن تحقيقه بفضل تقنية الكربون، وأن قوة الشد المستخدمة في هذا المصعد أقوى بمائة مرة تقريباً من تقنية الشد بواسطة كابلات الفولاذ المستخدمة في المصاعد التقليدية، وتحتاج الشركة 25 عاماً لتطوير هذا النوع من الكابلات. ويقول مدير قسم التطوير ان هناك فريق عمل كبير يعمل في جميع أنحاء اليابان يعمل على المشاكل اللوجستية التي من الممكن أن تصادفنا، كما أن هناك فريق في جامعة "كاناجاوا"، يعمل على العربات الآلية التي ستستخدم في النقل. ويتوقع الخبراء ان يؤدي هذا المشروع الى خفض تكلفة انتقال الاشخاص الى الفضاء، وحل ازمة الطاقة.