الطاقة الشمسية ستكون فرس الرهان بحلول 2050

طباعة
من المتوقع ان تكون الطاقة الشمسية أكبر مصدر للكهرباء بحلول عام 2050 وفقا لتقرير أصدرته وكالة الطاقة الدولية الامر الذي يدعم تراجع تكاليف معدات توليد الطاقةالكهربائية،وأضاف التقرير أن الأنظمة الضوئية الشمسية (الكهروضوئية) قد تولد ما يصل إلى 16 بالمئة من الكهرباء في العالم بحلول عام 2050بينما تولد أنظمة الطاقة الحرارية الشمسية 11 بالمئة أخرى. واشارت المديرة التنفيذية لوكالة الطاقةالدولية "ماريا فان دير هوفن" ان الانخفاض السريع في تكلفة المعدات والأنظمة الكهروضوئية في السنوات القليلة الماضية فتح آفاقا جديدة لاستخدام الطاقةالشمسية كمصدر رئيسي للكهرباء في الأعوام والعقود القادمة،وتمثل اللوحات الكهروضوئية أسرع تقنيات الطاقة المتجددة نموا في العالم منذ عام 2000 رغم أن الطاقة الشمسية ما زالت تشكل أقل من واحد بالمئة من السعة الإنتاجية للطاقة في أنحاء العالم. وقالت وكالة الطاقة الدولية إن الصين ستقود نمو الطاقةالكهروضوئية تليها الولايات المتحدة بينما قد تنمو الطاقة الحرارية الشمسية أيضا في الولايات المتحدة بجانب أفريقيا والهند والشرق الأوسط.