بنك الرياض يضاعف رأسماله إلى ثلاثين مليار ريال

طباعة
أعلن رئيس مجلس إدارة بنك الرياض راشد العبد العزيز الراشد أن مجلس الإدارة قرر التقدم إلى الجهات الرسمية المعنية بطلب الموافقة على مضاعفة رأس مال البنك من 15 مليار ريال إلى 30 مليار ريال، من خلال توزيع 1.5 مليار سهم إضافي لمساهميه بواقع سهم مجاني واحد لكل سهم، ليصبح إجمالي عدد الأسهم 3 مليار سهم، وذلك برسملة الاحتياطي النظامي وجزء من أرباحه المتبقاة. وأكد الراشد أن القرار الجديد هو انعكاس للنمو الاقتصادي القوي الذي تشهده السعودية، والمكانة المالية والاقتصادية المتميزة التي تحتلها بين اقتصاديات العالم، ولما يشهده القطاع المصرفي المحلي من تطور وديناميكية في النشاط والأداء والعمق المالي المتين والملاءة المالية، موضحاً أنها خطوة هامة في مسيرة البنك وتأتي ترجمة لاستراتيجية مجلس الإدارة لتعزيز المكانة الريادية للبنك والدور الفاعل الذي يقوم به في المجال المصرفي والمالي، ولزيادة قدرة البنك على النمو والتوسع في المستقبل، مع المحافظة على متانة وتميز قاعدته الرأسمالية وموارده التمويلية. وأشار الراشد إلى أن هذه المبادرة تأتي تلبية لتطلعات مساهمي وعملاء ومنسوبي البنك لإثراء الدور الذي يضطلع به البنك في جميع المجالات، ولتحقيق المزيد من التطور في أنشطته وأعماله المتنوعة. من جانبه أوضح الرئيس التنفيذي المساعد لبنك الرياض عبد العزيز صالح الفريح  لـ CNBC عربية أن بنك الرياض سبق له وأن رفع رأسماله إلى 15 مليار ريال من 6 مليار، الأمر الذي مكّنه من مضاعفة محفظة القروض لديه إلى 130 مليار ريال. وأكد الفريح أن هذه القفزة الجديدة برأس المال هي الأكبر بتاريخ البنك والسوق السعودي، وهو ما سيساعد البنك بالتوسع في نشاطاته والسير بثبات إلى دعم مركزه المالي مستقبلاً، متوقعاً أن يستمر البنك بتنمية محفظة القروض لديه وبدفع أدائه عموماً إلى مستويات أفضل.
//