وزير السياحة المصري: نتوقع 7 مليارات دولار عوائد للسياحة المصرية في 2014

طباعة
توقع وزير السياحة المصري هشام زعزوع تعافيا قويا للسياحة في بلاده مطلع عام 2015 معولا على تحسن معدلات الإشغال بالفنادق خلال الربع الثالث من هذا العام بعد ثلاث سنوات من عدم الاستقرار السياسي والأمني،ويتطلع زعزوع وهو من أنشط الوزراء في حكومة رئيس الوزراء إبراهيم محلب إلى وصول عدد السائحين الوافدين لبلاده إلى أكثر منعشرة ملايين سائح وتجاوز الإيرادات سبعة مليارات دولار في 2014. وبعد أن كانت مصر تستقبل ملايين السياح كل عام تعرضت المنتجعات السياحية بها لضربة قوية حين نصحت حكومات أوروبية مواطنيها بعدم السفر إلى مصر لقضاء العطلات بسبب أعمال العنف التي اندلعت عقب انتفاضة يناير كانون الثاني 2011 وعقب عزل الجيش للرئيس السابق محمد مرسي في يوليو تموز 2013. وقال زعزوع في مقابلة في إطار قمة رويترز للاستثمار في الشرق الأوسط "هناك تعاف في السياحة المصرية،نشهد تعافيا قويا، معدلات الإشغال في جنوب سيناء تتجاوز 75 بالمئة وفي البحر الأحمر تتعدى 85 بالمئة وأحيانا تكون 100 بالمئة في بعض الأيام، هذه معدلات إشغال ضخمة بالنسبة مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق." ويتوقع الوزير أن يتجاوز عدد السياح 10 ملايين سائح والإيرادات سبعة مليارات دولار بنهاية العام.
//