مصر تعتزم حل كافة المشكلات التي تواجه المستثمرين السعوديين قبل فبراير القادم

طباعة
صرح عضو مجلس الأعمال السعودي المصري عبد الله صالح الشريدة لـ CNBC عربية "أن مجلس الاعمال السعودي المصري يسعى مع الجانب المصري لازالة المعوقات التي تقف امام الاستثمارات السعودية الحالية والمستقبلية." وأضاف أن من أهم هذه المعوقات يتمثل في البيروقراطية، مشيرا إلى أن هناك عمل جاد لازالة هذه المعوقات. الجدير بالذكر، أن الحكومة المصرية تسعى إلى تحسين صورة آفاق الاستثمار الخليجي في مصر، وتوقع سفير مصر لدى السعودية، الانتهاء من حل كافة المشكلات التي تواجه المستثمرين السعوديين في بلاده قبل انعقاد مؤتمر شركاء التنمية في فبراير من العام المقبل. ووجه رئيس الحكومة المصرية في وقت سابق بالإسراع في حل وتسوية كافة معوقات المستثمرين السعوديين في مصر. وتوصلت وزارة التجارة المصرية إلى حلول لعديد من القضايا والخلافات بين المستثمرين السعوديين وعدد من الجهات الحكومية، فيما تستمر المساعي لحل الخلافات حول شركات تم بيعها لمستثمرين سعوديين  بالتراضي بعيدا عن أروقة المحاكم. واشار الشريدة إلى أن الشركات السعودية تنتظر وترغب بقوة الدخول في مشاريع تنمية محور قناة السويس، متوقعا نجاح هذا النوع من المشاريع.
//