وزير الخزانة الامريكي يعلن عن دعم بلادة للجهود الاقتصادية المصرية

طباعة
هي ربما دليل جديد على السعي الأمريكي للتقارب مع مصر على المستويين السياسي والاقتصادي فبعد زيارة الرئيس المصري إلى نيويورك ولقائه نظيره الأمريكي جاءت زيارة وزير الخزانة الأمريكي جاك ليو إلى مصر ليؤكد خلالها دعم بلاده لجهود الإصلاح الاقتصادي التي نفذتها القاهرة خلال الفترة الأخيرة إضافة إلى رغبة المستثمرين الأمريكيين في الاستفادة من الفرص الاستثمارية التي ستطرح في مصر خلال الفترة المقبلة بل ويعلن أيضا عزم بلاده تقديم مساعدات مالية لمصر بقيمة مائتي مليون دولار. المتحدث: جاكوب ليو وزير الخزانة الأمريكي غير أن الجانب المصري بدا مهتما بشكل أكبر بالرسالة التي يمكن أن ترسلها الإدارة الأمريكية للمستثمرين الأمريكيين بشكل خاص والعالميين بشكل عام بشأن حقيقة الأوضاع السياسية والاقتصادية في مصر لتفتح الباب أمام عودة التدفقات الاستثمارية للاقتصادي المصري مرة أخرى. المتحدث: د. هاني قدري وزير المالية المصري وتعول مصر على مشاركة عدد كبير من المستثمرين والمؤسسات المالية العالمية في مؤتمر القمة الاقتصادية التي ستعقد خلال شهر فبراير المقبل وستطرح خلاله الحكومة المصرية عشرات الفرص الاستثمارية.