تحميل اول صادرات النفط من مصفاة تكرير صينية سعودية اول ديسمبر 2014

طباعة
يتم الاعداد لتحميل أول صادرات وقود من مصفاة تكرير كبيرة جديدة مشتركة بين السعودية والصين في ديسمبر كانون الأول بتأخير طفيف عما كان متوقعا، وبدأت مصفاة شركة ينبع أرامكو سينوبك للتكرير (ياسرف) التي تبلغ طاقتها 400 ألف برميل يوميا التشغيل التجريبي في سبتمبر ايلول وكانت تخطط أصلا لبدء التصدير في نوفمبر تشرين الثاني. وتعد ياسرف ثاني مصفاة تبدأ العمل في السعودية خلال العامين الماضيين وستكمل عملية تحويل شركة أرامكو الحكومية إلى مصدر رئيسي للديزل وقال أحد المصادر إن الشحنة ستكون من زيت الغاز عالي الكبريت ،ولم تعلن شركة التكرير المملوكة للدولة تفاصيل خططها بشأن حصتها من انتاج المصفاة البالغة 37.5 بالمئة. وقالت المصادر إنها ستصدر بعض النفتا في البداية مع محاولة الشركة دعم استقرار وحدات انتاج البنزين ولم يتسن الحصول على تعليق من المسؤولين في ياسرف وسوف تسعى سينوبك لبيع شحنات الديزل من المصفاة لأوروبا وشرق أفريقيا ومن المقرر تصدير أول شحنة من الديزل منخفض الكبريت في الربع الأول من العام القادم.