قطر تعتزم تجديد عقود توريد المكثفات للإمارات لعام 2015

طباعة
صرح الرئيس التنفيذي لشركة قطر العالمية لتسويق البترول (تسويق) سعد الكواري إن الشركة تعتزم تجديد عقود توريد المكثفات للإمارات لعام 2015. وقال الكواري للصحفيين على هامش مؤتمر للقطاع في الدوحة إن تسويق تقوم بتوريد ثلاث شحنات للإمارات شهريا بموجب العقد الحالي لعام 2014. وأضاف أن الشحنة 500 ألف طن وتحصل شركة بترول الإمارات الوطنية (اينوك) على شحنتين بينما تذهب شحنه واحدة لشركة بترول أبوظبي الوطنية(أدنوك). وقال الكواري إن عقد اينوك ينتهي قريبا وإن شركته تعتزم تجديده مضيفا أنه سيجري توريد نفس الكميات وسيتوقف تلبية أي طلبات إضافية على الكميات المتاحة. وفي العام الماضي أعلنت اينوك أنها بدأت تستورد المكثفات من قطر بدلا من إيران. وكانت اينوك أكبر مشتر للمكثفات الإيرانية في 2012 وزادت الواردات في ذلك العام إلى 127 ألف برميل يوميا من 106 آلاف برميل يوميا في 2011 رغم الضغوط من الولايات المتحدة. وسئل الكواري عما إذا كانت قطر ستخفض سعر المكثفات لمنافسة إيران فأجب أن الشركة لا تنوي ذلك. وأوضح أن السعر تحدده السوق وأن توقعات الطلب للعام المقبل إيجابية مضيفا أن الشركة لا تنوي خفض السعر نظرا لاختلاف مستوى جودة منتجاتها فضلا عن إبرامها عقودا طويلة الأجل. وتتوقع قطر انخفاض صادرات المكثفات إلى 350 ألف طن سنويا في 2017 مقارنة مع نصف مليون طن سنويا حاليا وذلك مع بدء تشغيل المرحلة الثانية من مصفاة راس لفان بنهاية عام 2016. واستبعد إبراهيم السليطي مدير شؤون تسويق الكبريت في الشركة أن يتسبب ذلك في حدوث أي اضطراب خطير في السوق نظرا لزيادة الإمدادات من الولايات المتحدة. وأضاف أن ما بين 70 و80 بالمئة من الصادرات بموجب عقود طويلة الأجل وأن 60 بالمئة من الصادرات تذهب إلى كوريا واليابان.