المؤتمر الشعبي العام يقيل الرئيس اليمني من الامانة العامة

طباعة
اعلن المؤتمر الشعبي العام  السبت اقالة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي من قيادة هذا الحزب الذي يرأسه الرئيس السابق علي عبد الله صالح. ويتهم المؤتمر الشعبي العام الرئيس اليمني بانه طلب من الامم المتحدة فرض عقوبات - اقرت يوم الجمعة - على صالح معتبرا انه يعرض السلام في البلاد للخطر. واكد الحزب تعيين شخصين في منصبي نائب الرئيس والامين العام اللذين كان يشغلهما هادي. وخلف هادي صالح الذي ارغم على الاستقالة بموجب الضغوط الشعبية في شباط/فبراير 2012 بعد عام من المواجهات الدامية. لكن صالح بقي رئيسا للحزب الذي يشغل 225 مقعدا من اصل 301 في البرلمان. وقد فرض مجلس الامن الدولي الجمعة عقوبات على صالح واثنين من قادة الحوثيين معتبرا انهم يقوضون السلام في هذا البلد الذي يعاني من عدم استقرار مزمن. ويسيطر الحوثيون على صنعاء منذ 21 سبتمبر /ايلول ويحاولون التوسع باتجاه الجنوب والشرق. وفي رسالة الى لجنة العقوبات, قالت الولايات المتحدة ان صالح "يقف وراء محاولات نشر الفوضى في اليمن", عبر استخدام المتمردين الحوثيين "ليس من اجل نزع الشرعية عن الحكومة المركزية فحسب بل ولخلق عدم استقرار من اجل القيام بانقلاب".
//