اوباما: الولايات المتحدة لا يمكنها ان تتحمل وحدها مسؤولية النمو العالمي

طباعة
صرح الرئيس الاميركي باراك اوباما ان الولايات المتحدة لا يمكنها ان تتحمل وحدها مسؤولية النمو العالمي، داعيا مجموعة العشرين الى التحرك من اجل النمو. وقال اوباما في خطاب على هامش مجموعة العشرين في بريزبين "في السنوات الاخيرة امنت الولايات المتحدة عملا لاشخاص اكثر من كل الاقتصادات المتطورة مجتمعة، لكن لا يمكننا ان نتوقع ان تتحمل الولايات المتحدة وحدها عبء الاقتصاد العالمي". واضاف ان "مجموعة العشرين في بريزبين يقع على عاتقها التحريك وتحفيز الطلب ومزيد من الاستثمار في البنى التحتية وخلق وظائف للناس في كل بلداننا". واعربت الولايات المتحدة الاربعاء عن خشيتها من "عقد ضائع" بالنسبة للاقتصاد الاوروبي ودعت قادة المنطقة الى اتخاذ "خطوات حازمة" لوقف تراجع النشاط في القارة التي تبدي مؤشرات جديدة للتباطؤ. وقال وزير الخزانة الاميركي جاكوب ليو "لا يمكن للعالم ان يحتمل عقدا ضائعا في اوروبا لا بد من قيام السلطات الوطنية والمؤسسات الاوروبية الاخرى بخطوات حازمة للحد من مخاطر انزلاق المنطقة الى تراجع اكبر". وسجل اجمالي الناتج الداخلي لمنطقة اليورو تقدما بنسبة 0,2% في الفصل الثالث من السنة في نمو افضل بقليل من التوقعات, وفق تقديرات اولية للمكتب الاوروبي للاحصاءات (يوروستات). وان كان نمو اجمالي الناتج الداخلي يبقى ضعيفا الا انه يفوق توقعات المحللين الذين راهنوا على 0,1% ردا على اسئلة وكالة داو جونز نيوزواير. كما رفعت يوروستات ارقامها للنمو في الفصلين الاول والثاني من السنة الى 0,3% و0,1% على التوالي بالمقارنة مع 0,2% و0% سابقا.