مجموعة العشرين تستهدف فائضاً في النمو 2.1% بحلول 2018

طباعة
أكدت دول العشرين في بيان ختامي لقمتها في بريزبين شرق استراليا أنها تطمح لتحقيق فائض في النمو بنسبة 2.1% لإجمالي الناتج الداخلي بحلول 2018، أي بأكثر من 2% كانت تحدثت عنها من قبل. وذكر البيان أن الإجراءات التي وعدت بها الدول الكبرى في العالم لتحفيز نشاطاتها الاقتصادية "ستزيد بأكثر من 2000 مليار دولار اميركي، وستسمح بخلق ملايين الوظائف". وأوضحت دول المجموعة التي تشكل 85% من ثروة العالم أن هذا الهدف يمكن تحقيقه بفضل إجراءات تشجع على الاستثمار والتجارة والمنافسة، مشيرة إلى أن ذلك يمر عبر وضع اساس لدعم الاستثمارات في البنى التحتية من اجل تشجيع الاشغال الكبرى عن طريق تسهيل العلاقات بين الحكومات والمجموعات الخاصة ومصارف التنمية والمنظمات الدولية. من جهة اخرى، أشارت مجموعة العشرين إلى أنها تشجع التقدم الذي تحقق برعاية منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية لمكافحة الامتيازات الضريبية للشركات المتعددة الجنسيات، وقالت "نرحب بالتقدم الكبير" في مبادرة المنظمة في هذا الشأن، وترغب مجموعة العشرين لانجاز هذه المهمة بالفعل في 2015.
//