كاميرون: منطقة اليورو تقف على حافة هاوية الركود الاقتصادي

طباعة
حذر رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون من تعرض دول العالم لموجة ركود اقتصادي جديدة. وأكد كاميرون في تصريح صحفي لوسائل الإعلام البريطانية أن أضواء التحذير الحمراء للحالة الاقتصادية في العالم بدأت تومض مرة أخرى وذلك بعد مرور ست سنوات على حالة الركود الاقتصادي التي جعلت العالم يجثو على ركبتيه. وعزى كاميرون ذلك إلى ضعف النمو الاقتصادي في أوروبا وتباطؤه في آسيا وإلى الصراعات الدولية التي تدور في مختلف أنحاء العالم مما أدى إلى وجود "خلفية خطيرة من عدم الاستقرار" الدولي. وقال إن منطقة اليورو مازالت تقف على حافة هاوية الركود الاقتصادي الثالث مصحوبة بارتفاع في معدلات البطالة وتراجع في مستوى النمو ومخاطر حقيقية من انهيار في الأسعار.