الين باقٍ تحت الضغط لفترة من الوقت

طباعة
    أوضح خبير أسواق العملات والمعادن في International Business Times وليد صلاح الدين أن الاسواق العالمية ستأخذ وقتها الضروري في دورتها "دورة الأعمال الاقتصادية"، وستختلف مدة الدورة من دولة إلى أخرى. وأضاف أن اليابان تمر بفترة الركود الحالية بعد انكماش في الناتج المحلي الاجمالي وسيستمر تأثير ذلك على قوة "الين" وهو ما سيؤدي إلى ضعف العملة لفترة من الوقت.