الشارقة تبدأ تطبيق زيادة تعرفة الكهرباء والماء لقطاعي الصناعة والتجارة

طباعة
أكد مدير عام هيئة كهرباء ومياه الشارقة المهندس راشد الليم بدء تطبيق الزيادة الجديدة على تعرفة الكهرباء والماء للقطاعين الصناعي والتجاري في الإمارة بنسب متفاوتة، ووفق نظام الشرائح المطبق في الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء. ويشمل التعديل الجديد، تحويل تعرفة الكهرباء للقطاع التجاري من نظام الشريحة الواحدة بقيمة 30 فلساً للكيلو واط إلى أربع شرائح بقيم مختلفة، تبدأ من 23 فلساً لأول 2000 كيلو واط، و28 فلساً من 2000 ولغاية 4000 كيلو واط، و32 فلساً من 4000 ولغاية 6000 كيلو واط، و38 فلساً لأكثر من 6000 كيلو واط، فيما ظلت تعرفة القطاع الصناعي كما هي بشريحة واحدة تبلغ 40 فلساً للكيلو واط. وزادت تعرفة الماء للقطاعين التجاري والصناعي بواقع نصف فلس لكل شريحة وبنفس أسعار الهيئة الاتحادية وهي 3.5 فلس لغاية 10 آلاف جالون و4 فلوس للاستهلاك بين 10.000 إلى 20.000 جالون، و4.6 فلس لأكثر من 20 ألف جالون شهرياً. وأضاف الليم بحسب صحيفة الاتحاد أن هذه الزيادة تعتبر منطقية ومعقولة وتخفف من حجم الدعم الكبير الذي تقدمه حكومة الشارقة لقطاع توليد الطاقة والذي تصل فاتورته إلى مليارات الدراهم، مشيراً إلى أن تعرفة الكهرباء في الإمارة تعتبر ثاني أرخص تعرفة على مستوى الإمارات بعد العاصمة أبوظبي حيث تبلغ 7.5 فلس للمواطنين، فيما تبلغ في أبوظبي 5 فلوس، وتزيد هذه التعرفة على مستوى الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء وفي دبي.