ارتفاع معدل انتشار الالياف الضوئية في منازل الشرق الاوسط بنسبة 41.5% والامارات الاولى اقليميا

طباعة
ارتفع معدل انتشار توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل والمباني في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا  إلى 41.5 في المائة، يأتي هذا في الوقت الذي تصدرت الإمارات العربية المتحدة هذه السوق بنسبة 67.7 في المائة، ونشر مجلس توصيل الألياف الضوئية للمنازل في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا هذه الدراسة التي أعدتها شركة آيديت، الشريك البحثي للمجلس، خلال فعّاليات مؤتمرها السنوي السادس في الإمارات العربية المتحدة الذي ينعقد اليوم  تحت شعار «مجلس توصيل الألياف الضوئية، نهوض الأمة الذكية»، وترعاه هيئة تنظيم الاتصالات الإماراتية. ووفقا للدراسة، كان عدد المشاريع القائمة بحلول سبتمبر 2014 ما لا يقل عن 41 مشروعاً لتوصيل الألياف الضوئية إلى المنازل والمباني في منطقة الشرق الأوسط، ووصل عدد المشتركين بها في منطقة الشرق الأوسط أكثر من 1.7 مليون منزل، أي بزيادة قدرها 33 في المائة عن العام السابق، بينما وصل عدد المنازل التي وصلت إليها الألياف الضوئية أكثر من 4 مليون منزل ، أي بزيادة قدرها 355 في المائة عن العام السابق. وأظهرت الدراسة أيضاً أن مشغلي شبكات الاتصالات الرئيسىين والمشغلين البدلاء يشكلون الجهات الفاعلة الرئيسة في نشر توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل، لكن على البرامج الوطنية أن تعزز سوق توصيل الألياف الضوئية إلى المنازل والمباني في منطقة الشرق الأوسط أيضاً. ووفقاً للدراسة فإن الدولة التي تتمتع بأعلى معدل انتشار لهذه التقنية في المنطقة، وعلى الصعيد العالمي، هي الإمارات العربية المتحدة، بينما تحتل قطر المرتبة الثانية في المنطقة العربية بثاني أعلى معدل للانتشار يبلغ 57.6 في المائة، تليها المملكة العربية السعودية، بنسبة 25.9 في المائة.
//