انتعاش قطاع السياحة العربية خلال شهري اغسطس وسبتمبر 2014

طباعة
شهد قطاع الضيافة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا نمواً في مؤشرات الأداء الرئيسية خلال شهري أغسطس وسبتمبر 2014، ليتعافى بسرعة من التباطؤ المتوقع في أشهر الصيف السابقة، وشهد سوق الضيافة في دولة الإمارات نمواً في معدلات الإشغال والمتوسط اليومي لأسعار الغرف خلال أغسطس وسبتمبر 2014. وبالمقارنة مع نفس الفترة من العام الماضي، سجلت أبوظبي زيادة في إيرادات الغرفة الواحدة المتاحة بنسبة 4.0% و6.8% خلال أغسطس وسبتمبر 2014 على التوالي على خلفية زيادة مستويات الإشغال بسبب الفعاليات التي استضافتها الإماراة خلال الشهرين المذكورين، بالمقابل تراجع المتوسط اليومي لأسعار الغرف في سوق الضيافة بدبي خلال أغسطس وسبتمبر 2014 مقارنة مع نفس الشهرين من العام الماضي، لينخفض من 213 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2013 إلى 195 دولاراً أمريكياً في أغسطس 2014،وقفز متوسط الإشغال على أساس شهري من يوليو 2014 بنسبة 27.5% بفضل مهرجان "مفاجآت صيف دبي" الذي استمر من 2 أغسطس لغاية 5 سبتمبر 2014، وذلك مقارنة مع مهرجان العام الماضي في يوليو 2013. كما سجل شهر سبتمبر انخفاضاً في المتوسط اليومي لأسعار الغرف في سوق الضيافة بدبي من 217 دولاراً أمريكياً في سبتمبر 2013 إلى 201 دولاراً أمريكياً في سبتمبر 2014. وشهد متوسط الإشغال زيادة طفيفة بمعدل 2.2% خلال الفترة نفسها من العام الماضي، وفي منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، شهدت أسواق الضيافة في الدوحة وبيروت والمنامة والقاهرة والمدينة المنورة نمواً إيجابياً أيضاً خلال أغسطس وسبتمبر 2014 لتتعافى من الانخفاضات الطفيفة خلال أشهر الصيف السابقة.
//