مرسيدس تضاعف مبيعات السيارات عالية الأداء في 3 سنوات

طباعة
صرح مسؤول تنفيذي كبير إن وحدة مرسيدس-إيه.إم.جي للسيارات العالية الأداء التابعة لشركة دايملر تهدف للوصول بمبيعات السيارات إلى أكثر من المثلين على مدى السنوات الثلاث المقبلة مع سعيها للتوسع ودخول قطاع السيارات المدمجة. وزاد عدد السيارات التي سلمتها إيه.إم.جي في 2013 إلى 32 ألفا و200 سيارة بفعل الطلب على النسخ الفارهة العالية الأداء من طرز مرسيدس العادية بما في ذلك السيارة إيه 45 إيه.إم.جي الهاتشباك التي جرى تدشينها العام الماضي. ويبلغ سعر السيارة 49 ألفا و980 يورو (62 ألفا و335 دولارا) وهي أول سيارة مدمجة لوحدة إيه.إم.جي. وقال رئيس الوحدة توبياس مويرس إن مبيعات إيه.إم.جي قد تقفز أكثر من 25 بالمئة إلى ما يزيد على 40 ألف سيارة هذا العام وحده وهو ما يرجع في الأساس إلى الطلب من الولايات المتحدة والصين. وارتفعت مبيعات ثالث أكبر شركة لصناعة السيارات الفارهة في العالم إلى مستوى قياسي هذا العام مستفيدة من مجموعة من الطرز المعدلة. وقال مويرس في مناسبة بالقرب من شتوتجارت بألمانيا إن إيه.إم.جي التي ستطرح سيارتها سي.إل.إيه 45 السيدان في السوق أوائل العام المقبل تعتزم تصنيع تسع نسخ عالية الأداء من 11 طرازا جديدا على الأقل من طرز مرسيدس حتى عام 2020.