السعودية تؤسس شركة للضيافة التراثية

طباعة
كشف رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار السعودية الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز عن تأسيس الشركة السعودية للضيافة التراثية، وذلك في حفل افتتاح ملتقى التراث العمراني الوطني الرابع. وأكد الأمير سلطان بن سلمان بن عبد العزيز أن تأسيس هذه الشركة يأتي في إطار مشروع الملك عبد الله للعناية بالتراث الحضاري وأحد مشروعاته المهمة التي تؤسس للتوسع والتطور في الاستثمار السياحي المدعوم من الدولة. وأوضح الأمير سلطان بن سلمان أن الشركة الوطنية للضيافة التراثية، هي شركة رائدة قدمت الهيئة تقييمها للدولة، وصدر فيها قرار مجلس الوزراء، وشارفت الهيئة على الانتهاء من عملية الاكتتاب فيها بشراكة مع صندوق الاستثمارات العامة وعدد محدود من الشركات المساهمة الوطنية في مجالات اختصاص الشركة حتى تخرج الشركة بشكل قوي، وتمثل الشركات المساهمة جميع المواطنين من خلال هذه الشركات التي يساهم فيها مواطنون كثر، ثم تنتقل الشركة إلى فتح المساهمة العامة في وقت تكون قد أثبتت جدواها. وحسب صحيفة الشرق الأوسط، يأتي تأسيس هذه الشركة تفعيلاً لتنظيم الهيئة العامة للسياحة والآثار في مجال العناية بالتراث العمراني الوطني وتنميته، وذلك من خلال إعادة تأهيل واستخدام المباني التراثية والمواقع الأثرية وتوظيفها توظيفاً اقتصادياً بهدف الحفاظ عليها، وإبراز المخزون التراثي والحضاري للمملكة، وإنشاء مرافق الإيواء السياحي المبنية على أساس العمارة التراثية. وسيكون لمشروعات الشركة السعودية للضيافة التراثية الدور المباشر على المستوى الوطني في الحفاظ على التراث الحضاري للمملكة من خلال المساهمة في تطوير المواقع التراثية وإعادتها للحياة، إضافة إلى تنمية وتنويع المنتج السياحي الوطني.