وكالة الطاقة تخفض توقعاتها للطلب العالمي على النفط

طباعة
رجحت وكالة الطاقة الدولية أن تتعرض أسعار النفط لمزيد من الضغوط النزولية وخفضت توقعاتها لنمو الطلب العالمي في عام 2015. وتوقعت الوكالة أن تؤدي زيادة الإمدادات من خارج منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" إلى تعزيز تخمة المعروض النفطي العالمي، مقابل توقعات بتراجع انتاج "أوبك" للنفط بواقع 315 ألف برميل يومياً في نوفمبر إلى 30.32 مليون برميل يومياً، مرجعة ذلك إلى تراجع الإنتاج الليبي. وأوضحت أن إنتاج النفط  في ليبيا تراجع بمعدل 180 ألف برميل يومياً إلى 690 ألف برميل يومياً في نوفمبر 2015. وأضافت أن الطلب على خام "اوبك" سينخفض في 2015 بواقع 300 ألف برميل يومياً إلى 28.9 مليون برميل يومياً، مقابل ارتفاع انتاج النفط من خارج "اوبك" بمعدل قياسي يقدر بـ 1.9 مليون برميل يومياً في 2014 وبمعدل 1.3 برميل يومياً في 2015. إلى ذلك، خفضت وكالة الطاقة في تقريرها الشهري توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط عام 2015 بواقع 230 ألف برميل يوميا إلى 0.9 مليون برميل يومياً، وذلك بناء على توقعات بانخفاض استهلاك الوقود في روسيا وغيرها من الدول المصدرة للنفط. وذكرت أن من السابق لأوانه توقع أن تبدأ أسعار النفط المتدنية في الحد بشكل كبير من طفرة المعروض بأمريكا الشمالية.