شركة صناعات الأنابيب والخدمات النفطية توقع على تسوية ديون بقيمة 130 مليون دينار

طباعة
وقعت شركة صناعات الأنابيب والخدمات النفطية على البنود الخاصة بعملية تسوية ديونها التجارية بما يقارب 130 مليون دينار كويتي مع الجهات الدائنة المشاركة واضعة بذلك حلا شاملا ودائما لهيكل رأس مالها، حسب ما افادت وكالة الأنباء الكويتية. وقالت شركة بيت الاستثمار العالمي (غلوبل) المستشار المالي لشركة صناعات الانابيب انه بعد اتمام هذه التسوية الخاضعة لموافقة مساهمي الشركة ستصبح شركة صناعات الانابيب شركة خالية من الديون التجارية ومملوكة بنسبة 80 في المئة من قبل الجهات الدائنة المشاركة مجتمعة. واضافت أن الصفقة تتضمن استحواذ الجهات الدائنة المشاركة على محفظة أصول استثمارية مرهونة مقابل ديون بقيمة 12 مليون دينار واستثمار الجهات الدائنة المشاركة في رأس مال الشركة من خلال الاكتتاب في زيادة رأس المال مقابل ديون بحوالي 90 مليون دينار وشطب الديون التجارية المتبقية فيما يتوقع أن يتم تنفيذ الصفقة خلال الربع الثاني من عام 2015. من جهته قال عضو مجلس الادارة ورئيس لجنة اعادة الهيكلة في شركة صناعات الانابيب عبدالكريم المطوع ان تسوية الديون التجارية تمهد الطريق امام الشركة "للتركيز على أعمالنا الأساسية ونموها حيث نتوقع استكمال انشاء خط أنابيب جديد سيضيف مئة الف طن الى السعة الحالية". من جانبه قال نائب الرئيس التنفيذي في بنك الخليج طوني ضاهر "اننا نقدر الدعم الذي قدمته جميع الجهات لانجاح هذه العملية بالأخص شركة صناعات الانابيب ومستشارها المالي لما أبدوه من حرفية وشفافية خلال عملية التفاوض والجهات الدائنة المشاركة لدعمهم اتمام هذه الصفقة بنجاح لما فيه مصلحة جميع الأطراف". ووقع على بنود التسوية المطوع وممثلون عن خمس جهات دائنة مشاركة بحضور نائب رئيس مجلس الادارة والرئيس التنفيذي للمجموعة في بيت الاستثمار العالمي (غلوبل) مها الغنيم فيما لعبت جلوبل دور المستشار المالي لشركة صناعات الانابيب ولعب بنك الخليج دور البنك القائد