رئيس البورصة المصرية: لن نتخذ أي إجراءات استثنائية وما يحدث في السوق يعد طبيعي

طباعة
انهت البورصة المصرية جلسة اليوم على هبوط جماعي، فهبط مؤشر مصر 30 بنسبة 5.23% أو 481 نقطة إلى 8715 نقطة ليسجل اكبر خسارة يومية منذ يونيو 2013، وتراجع مؤشر 70 بنسبة 5.26% إلى 581 نقطة، وأيضا هوى مؤشر 100 بنسبة 4.6% إلى 1080 نقطة. من جانبه، قال العضو المنتدب لشركة بايونيرز لصناديق الاستثمار محسن عادل "ان ما حدث اليوم شهده السوق المصري 4 مرات خلال العام المالي، موضحا ان تراجع أسواق المال الخليجية مبرر بسبب انخفاض أسعار النفط، في حين ان الاقتصاد المصري سيوفر 40 مليار جنيه في الموازنة، مما سيقلل عجز الموازنة من 12% إلى 9.8%. وأوضح أن مبيعات العرب والأجانب جاءت منخفضة، والذي لا يبرر التراجعات الحادة في السوق المصري، مشيرا إلى ان ما حدث في السوق المصري يعود إلى الشائعات في وسائل التواصل الاجتماعي بالخسائر في السوق. وفي سياق متصل، قال رئيس البورصة المصرية د. محمد عمران في حديث عبر الهاتف لـ CNBC عربية أن السوق المصري كغيره من الاسواق المالية، معتبرا ما يحدث في السوق المصري امر طبيعي، متاثرة ببعض الاخبار السلبية الخاصة بتراجع اسعار النفط. وقال انه من الطبيعي تراجع الاسواق وتغيير المراكز المالية للمحافظ الاستثمارية، مؤكدا لن يكون هناك اي اجراءات استثنائية سيتم اتخاذها في البورصة المصرية. وبالحديث عن الضرائب الخاصة بالبورصة، قال أن سياسة الضرائب تعكس توجه الحكومة، وليس لنا يد فيها إلا فقط بتوضيح مدى حساسية الاسواق المالية للائحة التنفيذية الخاصة بالضرائب.