السعودية والكويت تؤكدان انهما لن تخفضا انتاجهما من النفط

طباعة
اكد وزيرا النفط السعودي والكويتي الاحد الموافق الـ 21 من ديسمبر ان بلديهما لن يخفضا انتاجهما من النفط حتى لو خفضت الدول غير الاعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط "اوبك" انتاجها للمساعدة في رفع اسعار النفط المتهاوية. وردا على سؤال حول ما اذا كانت اوبك ستخفض انتاجها في حال فعلت الدول غير الاعضاء في المنظمة ذلك، قال وزير النفط السعودي علي النعيمي للصحافيين "لا.. اعتقد ان الوقت أصبح متاخرا لذلك الان". واضاف في تصريح على هامش منتدى الطاقة في ابوظبي "اذا ارادت (الدول غير الاعضاء في اوبك) خفض انتاجها فبامكانها ذلك. ولكننا لن نخفض انتاجنا، وبالتاكيد فان السعودية لن تخفض انتاجها". ووافقه الراي وزير النفط الكويتي علي العمير، وقال "لا اعتقد اننا بحاجة الى خفض الانتاج. لقد منحنا الاخرين فرصة وهم غير مستعدين للقيام بذلك". واضاف ان "اوبك لن تخفض انتاجها. ولن يحدث اي شيء حتى يونيو، ولن يعقد اجتماع طارئ". وتتمتع السعودية والكويت بنفوذ كبير داخل اوبك وقررتا الشهر الماضي الابقاء على سقف انتاج المنظمة عند 30 مليون برميل يوميا ما ادى الى انخفاض اسعار النفط. يتراوح سعر نفط برنت المرجعي عند 60 دولارا للبرميل حيث خسر نحو نصف قيمته منذ يونيو بسبب التخمة في امدادات السوق وضعف الاقتصاد العالمي وقوة الدولار.
//