التضخم في اليمن يهبط لأقل مستوى خلال 9 أشهر في أكتوبر

طباعة
أظهرت بيانات البنك المركزي اليمني أن معدل التضخم السنوي هبط إلى أقل مستوى خلال 9 أشهر عند 8.6% في أكتوبر تشرين الأول مقارنة مع الشهر السابق 9.4%، كما واستقر معدل التضخم الأساسي بعد استبعاد المواد الغذائية والقات عند 8.1%. وهوى معدل التضخم السنوي في نهاية 2012 مع انحسار الاضطرابات السياسية في اليمن، فيما لاحت بوادر تحسن النشاط الاقتصادي بعد عام من الاضطرابات. الا أن معدل نمو أسعار المستهلكين ارتفع مرة أخرى في 2012 وسجل زيادة 14.5% في يونيو حزيران بسبب ارتفاع أسعار الغذاء والتبغ والقات . والقراءة الاخيرة تقترب بمعدل التضخم الكلي من المستويات التي قرر عندها البنك المركزي خفض تكلفة الاقتراض لدعم الاقتصاد، وتقلص الفارق بشكل كبير بين المعدل الأساسي والكلي. وخفض البنك المركزي أسعار الفائدة 5 نقاط مئوية من أكتوبر تشرين الأول 2012 إلى فبراير شباط 2013 لتنخفض لأقل مستوى في 3 أعوام عند 15% ، وكان معدل التضخم الكلي خلال هذه الفترة يبلغ 7.1% والمعدل الأساسي 7.3%. هذا ويتوقع صندوق النقد الدولي ان يبلغ متوسط معدل التضخم في اليمن 12% في عام 2013 من 7.5% خلال توقعاته السابقة في ابريل نيسان، كما وارتفعت أسعار المستهلكين 10.2% في 2012. وارتفعت صادرات النفط 2.6% إلى 218 مليون دولار في نوفمبر تشرين الثاني متعافية من 212 مليون في اكتوبر تشرين الأول وهو أقل مستوى منذ يونيو حزيران 2013. بالمقابل، استقرت احتياطيات النقد الاجنبي في اليمن عند 5.6 مليار دولار في نوفمبر تشرين الثاني دون تغيير عن الشهر السابق حين نزلت لأقل مستوى منذ اغسطس آب 2012.