500 ألف ريال غير مستردة شرطا للمنافسة على مشاريع الطرق الجديدة في السعودية

طباعة
اشترطت وزارة النقل السعودية دفع مبلغ 500 ألف ريال كقيمة غير مستردة للمنافسة على مشاريع الطرق المحورية الجديدة، التي تضمنت طريق القصيم - مكة المكرمة، طريق عسير - جازان، طريق جدة - جازان، طريق ينبع - الجبيل، طريق تبوك - المدينة المنورة، حسب ما افاد مقاولون لجريدة "الاقتصادية". ويعتبر هذا المبلغ بحسب المصادر ضمانا لتقدم المقاولين المؤهلين لتنفيذ المشاريع، وشركات المقاولات ذات الملاءة المالية. وتقول "الاقتصادية" نقلا رئيس لجنة المقاولين في الغرفة التجارية الصناعية في جدة عن عبدالله رضوان ، إن قرار وزارة النقل الجديد يمنع تقدم المقاولين لتنفيذ مشاريع الطرق المحورية المحددة الجديدة من دون دفع 500 ألف ريال غير مستردة، قيمة للمنافسة. وقال: "إن قرار وزارة النقل يضمن تقدم شركات المقاولات ذات الملاءة المالية، وهي شرط أساسي لعدم تعثر المشاريع، كذلك لن يتمكن من الدخول إلا شركات متخصصة ومتمكنة ومؤهلة لتنفيذ تلك المشاريع". قرار وزارة النقل من أجل ضمان تقدم شركات المقاولات ذات الملاءة الائتمانية. وأضاف: "كانت قيمة المنافسة تتراوح بين 30 و50 ألف ريال في أغلب المشاريع، ولكن ارتفعت في المشاريع الجديدة إلى 500 ألف ريال، وبلا شك القرار سينعكس بشكل إيجابي على تنفيذ تلك المشاريع وعلى تقدم الشركات المتخصصة فقط". ولفت إلى أن المشاريع تتضمن استكمال مشروع طريق القصيم - مكة المكرمة المحوري السريع المباشر مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة القصيم. وأيضا استكمال مشروع طريق القصيم - مكة المكرمة المحوري السريع المباشر مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة مكة المكرمة، وطريق عسير - جازان المحوري الجديد للجزء الواقع في منطقة عسير. وكذلك طريق عسير - جازان المحوري الجديد للجزء الواقع في منطقة جازان. كما تشمل المشاريع الجديدة استكمال مشروع طريق جدة - جازان الساحلي المحوري السريع مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة مكة المكرمة ومنطقة عسير. وكذلك استكمال مشروع طريق جدة - جازان الساحلي المحوري السريع مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة جازان، واستكمال مشروع طريق ينبع - الجبيل المحوري السريع مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة الرياض. وأيضا إكمال مشروع طريق ينبع - الجبيل المحوري السريع مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في المنطقة الشرقية، وأخيرا إكمال مشروع طريق تبوك - المدينة المنورة المحوري السريع مع البنية التحتية لخدمات الطريق من محطات واستراحات للجزء الواقع في منطقة المدينة المنورة ومنطقة تبوك. وقال رئيس لجنة المقاولين في الغرفة التجارية الصناعية في جدة، إن الإدارة العامة للمناقصات والعقود في وزارة النقل، أعلنت طرح منافسة الطرق المحورية الجديدة، وحددت 12 آذار (مارس) المقبل موعدا لفتح المظاريف. من جانبه، أوضح ماجد الغامدي مدير عام شركة إعمار العالمية، أن القرار سيحد من تعثر مشاريع الطرق، علما بأن مشاريع الطرق من أقل المشاريع التي تشهد تعثرا في مراحل التنفيذ، مؤكدا أن مشاريع الطرق في الأغلب تنجز في الوقت المحدد، لتقدم شركات المقاولات المتخصصة في تنفيذ تلك المشاريع. كما أن رفع قيمة المنافسة في تنفيذ مشاريع الطرق المحورية الجديدة إلى 500 ألف ريال، سيضمن عدم تقدم شركات متوسطة أو صغيرة، ولن يتقدم لتنفيذ تلك المشاريع إلا شركات المقاولات المتخصصة والمؤهلة للتنفيذ، وسينعكس ذلك على جودة تنفيذ المشاريع وتسليمها في الوقت المحدد.