مصر ترفع الدعم عن محصول القطن

طباعة
ذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن الحكومة المصرية لن تدعم محصول القطن في الموسم الزراعي القادم، وذلك في تحول عن سياسة دامت عقوداً لحماية "الذهب الأبيض" الذي كان يوماً من المحاصيل الاستراتيجية للبلاد. ونقلت الوكالة الرسمية عن وزير الزراعة عادل البلتاجي قوله إن "زراعة القطن المصري وخاصة طويل التيلة مكلفة جداً، ولم يعد هناك إقبال عليه في الأسواق الدولية ولا المحلية". وأضاف خلال مؤتمر صحفي أن المصانع والمغازل المصرية لم تعد تشتري القطن المحلي "رغم ضغوط الدولة" بعد حصولها من الخارج على أقطان أخرى قصيرة ورفع كفاءة الأصناف قصيرة التيلة. وحث المزارعين على "عدم زراعة محصول القطن إلا بعد التأكد من تسويقه بعد حصاده"، وقال إن "الدولة لن تشتري القطن من المزارعين خلال الموسم الزراعي القادم ولن تقدم أي دعم". ووفقاً لتقارير صحفية فقد بلغ الدعم النقدي الحكومي لزارعة القطن 1400 جنيه، مايعادل 196 دولاراً، للفدان خلال عام 2014 . وتشير بيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء فقد بلغت صادرات مصر من القطن في الربع الثاني من 2014 حوالي 106.5 ألف قنطار متري بانخفاض 69.7% عن الربع المقابل من 2013. كما هبط الاستهلاك من الأقطان المحلية 68.45% إلى 109.6 ألف قنطار متري في الفترة بين مارس اذار ومايو ايار 2014 وهو ما عزاه الجهاز المركزي إلى "اتجاه مصانع الغزل لاستهلاك الأقطان المستوردة بالاضافة إلى توقف عدد من مصانع الغزل والنسيج عن الإنتاج".