سيناريوهات عدة ستؤثر على قرار المركزي الأوروبي غداً

طباعة
لفت رئيس قسم الدراسات الاقتصادية في مجموعة أمانة كابيتال رائد الخضر إلى أن قرار المركزي الأوروبي غداً سيتخذ أحد مسارين، بالاستناد إلى سيناريوهين محتملين لدوافع قرار المركزي السويسري بفك الارتباط باليورو. أولهما، أن المركزي السويسري وصل إلى مرحلة الاستنفاذ، إذ لا يستطيع الموافقة على سعر الصرف بالحد الأدنى بين اليورو والفرنك السويسري، الأمر الذي أشعل بدوره الأسواق، بالتالي فإن المركزي الأوروبي قد يستبعد برنامج التيسير الكمي في اجتماعه غداً، ويكتفي بتخفيض أسعار الفائدة كما فعل البنك المركزي السويسري والمركزي الدنماركي. أما الثاني فإن المركزي السويسري توقع أن يقدم المركزي الأوروبي برنامج تيسير كمي موسع يزيد من الضغط على المركزي السويسري للدفاع عن الحد الأدنى، بالتالي فإن المركزي الأوروبي سيلجأ في هذه الحال إلى برنامج تيسير كمي ضخم يتجاوز ترليون دولار.