صندوق النقد الدولي يثور على الهيمنة الامريكية

طباعة
يستعد صندوق النقد الدولي للالتفاف على المعارضة في الكونجرس الامريكي للقيام بمجموعة من الاصلاحات فى نظام عمل المؤسسة لصالح الدول الناشئة، ويرتكز الاصلاح على مضاعفة موارد الصندوق الدائمة واعادة توزيع التمثيل فيه ويصطدم منذ اكثر من سنتين برفض الكونغرس الاميركي ابرامه. ويثير هذا المازق الذي يواجه انتقاد العديد من الجهات ولا سيما الصين استياء متزايدا في صفوف صندوق النقد الدولي الذي يخشى أن يقوض شرعيته بنظر القوى الاقتصادية الناشئة. ياتي هذا في الوقت الذي اعلن مجلس ادارة الصندوق انه طلب من الهيئة العليا في المؤسسة التي تضم الدول الاعضاء ال188 اقتراح "خطة انتقالية" بحلول 30 حزيران/يونيو. ويفترض ان تسمح هذه الخطة بتحقيق "تقدم كبير" في اتجاه تعزيز الصفة التمثيلية للصندوق الذي يهيمن عليه حاليا الاميركيون والاوروبيون.