الصين تضرب صادرات الساعات السويسرية في مقتل

طباعة
خيبت صادرات الساعات السويسرية الشهيرة الآمال بعد ان حققت نموا بأبطئ وتيرة منذ الأزمة المالية منذ 2008، مع تراجع الشحنات إلى الصين، وهونج كونج في الربع الأخير من العام الماضي. وأعلن اتحاد صناعات الساعات السويسرية  ارتفاع الصادرات بنحو 1.9% إلى 22.2 مليار فرنك (24 مليار دولار أمريكي) في عام 2014. وتراجعت صادرات الساعات السويسرية إلى الصين بنسبة 27% في شهر ديسمبر/كانون الأول الماضي، كما هبطت إلى هونج كونج بنحو 10% خلال نفس الفترة. وتمثل الساعات أكثر من 10% من إجمالي الصادرات السويسرية، مع وجود علامات تجارية مثل "رولكس" و "أوميجا" و"كيا". وأشار الاتحاد إلى أن صادرات الساعات السويسيرية أنهت العام الماضي على تراجع، في حين لم يتوقع أداء الصادرات خلال العام الجاري. وكانت هونج كونج قد شهدت تظاهرات سياسية، ما تسبب في إغلاق المتاجر خلال شهري سبتمبر/آيلول، وأكتوبر/تشرين الأول الماضي، حيث عادة ما تشهد البلاد زيادة في مشتريات الأثرياء الصينين، الذين يفضلون التسوق في هونج كونج للاستفادة من معدلات الضرائب المنخفضة مقارنة ببكين.
//