الخضر: حديث دراغي محاولة لتخدير الأسواق

طباعة
قال المحلل المالي في أمانة كابيتال رائد الخضر: "إن الاقتصاد الأميركي ضاف 113 وظيفة جديدة في شهر يناير الماضي، بأقل من متوسط التوقعات عند 185 ألف وظيفة، كإشارة واضحة على بدء تأثير جولات التقليص في برنامج التيسير الكمي". وكان الخضر قد توقع أن تتراوح الوظائف الجديدة من بين 110 و130 وظيفة في يناير، وقال أن توقعاته التي جاءت قريبة من الأرقام المًعلنة بنيت على تراجع بعض المؤشرات الأساسية كمعدل وظائف القطاع الخاص ومؤشر نشاط قطاع الصناعات التحويلية. ورأى الخضر أن حديث مارير دراغي الذي جاء بعد الإعلان عن أسعار الفائدة كان بمثابة جرعة مهدئة للأسواق ويحمل نقاط متناقضة من حيث سلطة المركزي الأوروبي على مستويات التضخم وارتباطها بمشاكل الأسواق الناشئة ذات التأثير السلبي على الاتحاد الأوروبي والتي تخرج عن حدود هذه السلطة.