قمح البحر الاسود يغزو السوق المصرية

طباعة
تعتزم الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر شراء أقماح البحر الأسود من السوق المصرية بالجنيه المصري في مسعى للحد من تسريب تلك الأقماح خلال موسم التوريد المحلي. وقال ممدوح عبد الفتاح نائب رئيس الهيئة أيضا إن مصر قد تستخدم خطا ائتمانيا خاصا بقيمة 100 مليون دولار وفرته الولايات المتحدة للحكومة المصرية في السنوات الأخيرة لشراء القمح الأمريكي. وأضاف أن هذا الخيار متاح منذ فترة ومن ثم إذا كانت الأسعار مناسبة ورأت الهيئة ضرورة لاستخدام هذا الخط الائتماني لشراء القمح الأمريكي ستستخدمه.وتحدد الحكومة المصرية كل عام سعرا لشراء القمح المصري يفوق الأسعار العالمية سعيا منها لتشجيع الفلاحين على زراعته. وأدى ارتفاع سعر توريد القمح المحلي للدولة إلى ظهور نشاط التسريب الذي يبيع فيها التجار للحكومة القمح المستورد ومعظمه من روسيا على أنه قمح مصري.