العمري: السوق السعودي مازال يعوض خسائر النصف الثاني 2014

طباعة
صرح عضو جمعية الاقتصاد السعودي عبدالحميد العمري أن السوق يخضع لعوامل داخلية تتعلق بالشركات المدرجة، وكذا أيضا عوامل انخفاض أسعار النفط. وأضاف أن انخفاض أسعار النفط في الفترة السابقة ضغطت على السوق لمستويات غير متوقعة، مشيرا إلى ان نقاط المقاومة القوية بين 9500 -9700 نقطة والذي لو اخترقها ستعطي تغير كبير في أداء السوق السعودي. واكد العمري ان السوق مازال يعوض الخسائر التي لحقت به في نهاية العام الماضي على اثر تراجع أسعار النفط. وأغلق مؤشر سوق الأسهم السعودية اليوم على ارتفاع طفيف بلغ 3.07 نقطة، ليغلق عند مستوى 9442.45 نقطة، بنسبة 0.03% وبتداولات تجاوزت 10.8مليار ريال. وشهدت تداولات اليوم ارتفاع أسهم 34 شركة في قيمتها، فيما تراجعت أسهم 119 شركة/ إذ بلغ عدد الأسهم المتداولة اليوم أكثر من 381 مليون سهم توزعت على أكثر من 171 ألف صفقة. وكانت أسهم شركات بنك البلاد وكهرباء السعودية وجبل عمر وبترورابغ والعبداللطيف وانابيب الأكثر ارتفاعاً اليوم، فيما جاءت أسهم شركات اكسا التعاونية والمملكة وأسمنت ام القرى ونادك والمتحدة للتأمين والتعاونية الأكثر انخفاضاً، وقد تراوحت الانخفاضات والارتفاعات في تداولات اليوم مابين 9.94% إلى 2.77%. وعلى جانب القطاعات فقد تقدم قطاع الطاقة والمرافق الخدمية القطاعات المرتفعة بنسبة 3.99%، تلاه قطاع التطوير العقاري بنسبة 2.14%، ثم قطاع المصارف والخدمات المالية بنسبة 0.92 .. بالمقابل جاء قطاع شركات الاستثمار المتعدد في مقدمة القطاعات المتراجعة بنسبة 3.91% يليه قطاع التأمين بنسبة 2.03% ثم قطاع الاعلام والنشر بنسبة 1.55%. كما جاءت أسهم شركات الإنماء وجبل عمر ودار الأركان ومعادن والأهلي وسابك الأكثر نشاطاً بالقيمة، فيما جاءت أسهم شركات دار الأركان والإنماء وكيان السعودية ومعادن وإعمار وكهرباء السعودية على قائمة أكثر الأسهم نشاطا بالكمية.
//