تراجع الأسهم الأوروبية من مستويات مرتفعة مع هبوط فيوليا وباركليز

طباعة
انخفضت أسواق الأسهم الأوروبية من أعلى مستوياتها في عدة سنوات اليوم الثلاثاء الموافق 3 مارس، تحت ضغط هبوط سهمي فيوليا الفرنسية للخدمات البيئية وبنك باركليز البريطاني. وقال متعاملون إن الهبوط محدود نسبيا نظرا للصعود القوي منذ بداية العام مع ارتفاع المؤشر الأوروبي الرئيسي 13 في المئة. وظلت الأسهم الألمانية قرب مستويات قياسية مرتفعة مدعومة ببيانات عن مبيعات التجزئة في ألمانيا جاءت أفضل من المتوقع. وهبط سهم فيوليا ثلاثة في المئة بعدما باعت جروباما للتأمين حصتها في الشركة البالغة 5.1 في المئة. وتراجع سهم باركليز 3.2 في المئة بعدما جنب البنك 750 مليون جنيه استرليني (1.15 مليار دولار) لتغطية غرامات محتملة جراء إدعاءات بالتلاعب في سوق الصرف الأجنبي. وكان السهمان من بين الأسهم التي سجلت أسوأ أداء على مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى الذي أغلق منخفضا واحدا في المئة عند 1545.35 نقطة لكنه لا يزال قرب أعلى مستوياته في سبع سنوات 1567.68 نقطة الذي سجله في وقت سابق هذا الأسبوع ولا يزال مرتفعا نحو 13 في المئة منذ بداية العام. وفي أنحاء أوروبا انخفض مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.7 في المئة ونزل مؤشر داكس الألماني 1.1 في المئة وهبط مؤشر كاك 40 الفرنسي واحدا في المئة.
//