أسعار النفط ترتفع بدعم من تصريحات وزير البترول السعودي

طباعة
تعافت أسعار العقود الآجلة للنفط الخام الأمريكي اليوم الأربعاء الموافق 4 مارس، وقلصت عقود برنت خسائرها بعدما قالت إيران العضو بمنظمة أوبك إنها لم تتوصل إلى أي اتفاق مع القوى العالمية حول الفترة الزمنية لأي اتفاق نووي وهو ما ساعد الخام الأمريكي على التعافي بعد هبوطه في وقت سابق بسبب زيادة كبيرة في المخزونات الأمريكية. وصرحت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام الأمريكية قفزت بواقع 10.3 مليون برميل الأسبوع الماضي مقارنة مع تنبؤات المحللين في استطلاع رويترز بزيادة قدرها 4.2 برميل برميل. والمخزونات الأمريكية عند مستوى قياسي. لكن الخام حصل على بعض الدعم بعدما قال النعيمي إنه يتوقع أن تتوازن سوق النفط وتستقر الأسعار التي بلغت في يناير أدنى مستوى لها في نحو ست سنوات. وقال في كلمة في برلين "في المستقبل آمل وأتوقع أن يتوازن العرض والطلب وأن تستقر الأسعار." وأضاف "نمو الاقتصاد العالمي يبدو أشد قوة." وتلقى الخام بعض الدعم أيضا من تقرير لمجلس الاحيتاطي الاتحادي "البنك المركزي الأمريكي" الذي توقع تخفيضات في الإنفاق الرأسمالي لشركات منتجة للنفط والغاز في بعض المناطق الأمريكية. وارتفع سعر الخام الأمريكي في العقود الآجلة 1.01 دولار عند التسوية إلى 51.53 دولار للبرميل بعدما خسر في وقت سابق نحو دولار. وتراجع برنت 47 سنتا إلى 60.55 دولار للبرميل عند التسوية متعافيا من 59.47 دولار الذي سجله في وقت سابق من الجلسة. وكان برنت قد هبط حوالي خمسة بالمئة يوم الاثنين بفعل المخاوف أن أي اتفاق نووي سريع مع إيران قد يؤدي إلى رفع العقوبات الأمريكية والغربية المفروضة على طهران ويزيد صادرات الجمهورية الإسلامية من النفط.