ارتفاع الأسهم الاوروبية مع صعود قطاع منتجي الصلب

طباعة
أغلقت الأسهم الأوروبية على صعود طفيف يوم الجمعة الموافق 6 مارس، وحقق قطاع منتجي الصلب الذي لا يصدأ مكاسب كبيرة بعد أنباء تفيد أن الاتحاد الأوروبي يتجه نحو فرض رسوم لمكافحة الإغراق على الواردات من الصين وتايوان. وقفز سهم أوتوكومبو الفنلندية 18 في المائة وزاد سهم أسيرينوكس الإسبانية ستة في المئة وقفز سهم أبيرام ومقرها لوكسمبورج 9.9 في المائة. وقالت مصادر لرويترز إن الاتحاد الأوروبي سيفرض رسوما لمكافحة الإغراق في وقت لاحق من هذا الشهر على واردت ألواح الصلب الذي لا يصدأ من الصين وتايوان. وتعتزم المفوضية الأوروبية فرض رسوم نسبتها 25 في المائة على الواردات من الصين ونحو 12 في المائة على منتجات تايوان في أعقاب شكوي قدمتها رابطة منتجي الصلب الأوروبيين في مايو عام 2014. وكان سهم توماس كوك أيضا من أبرز الرابحين إذ قفز سعره 24.5 في المائة بعد ان اشترى مستثمر صيني حصة في مجموعة السفر والسياحة. وفي ختام التعاملات في بورصات أوروبا ارتفع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.1 في المائة إلى 1570.79 نقطة بعد أن سجل أعلى مستوى له في سبعة أعوام خلال الجلسة. وارتفع المؤشر 0.5 في المائة في ختام تعاملات الأسبوع مسجلا خامس زيادة أسبوعية له على التوالي. وفي أنحاء أوروبا تراجع مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني عند الإغلاق 0.7 في المائة بينما ارتفع مؤشر كاك-40 الفرنسي 0.02 بالمئة وزاد مؤشر داكس الألماني 0.41 بالمئة.