التخفيضات .. فرصة شراء أم مواربة على الزبائن ؟

طباعة
يطلق عليها بفاتحة الشهية فهي تقدم أطباقاً جمعت فيها كل أساليب الترويج والدعاية لجذب الانتباه وتحريض غريزة الشراء عند هؤلاء وكأنها كلمة السر لفتح محافظهم عن طيب خاطر ودفعهم لشراء المطلوب والضروري من السلع أو غير المطلوب منها لسلع تنازل أصحابها عن 50% من قيمتها السعرية من أجل المتسوقيين كما يدعون. متحدث / بائع الإغراء السعري يطارد المشتري أينما ولى وجهه .. تخفيضات من 10 الى 50% عن معظم البضائع .. وسلعة اضافية عند شراء السلعة الاولى .. وقسيمة شراء مغرية عن أي عملية شراء .. عروض انقسم حولها الرأي بين جدية وواقعية وبين من يراها غير ذلك. متحدث / متسوق متحدث / متسوق تقلص القوة الشرائية عند البعض تعكسها أحجام البيع المتراجعة في قطاع التجزئة وتدفع بكثير من نوافذ البيع لتقديم تخفيضات اضافية خشية تكدس السلع وفقدان ماتبقى من عناصر جاذبيتها الاخرى. متحدث / متسوق متحدث / متسوق تعدد وتنوع نوافذ العرض والبيع واتساع دائرة الخيارات امام المستهلك تجبر اصحاب المتاجر الى تمديد فترة العرض تارة وتكرار التجربة لاكثر من مرة خلال العام مستفيدة من حالة المرونة التي تبديها الجهات الرقابية في هذا الجانب وتشددها في تطبيق تراخيص التخفيضات من جهة اخرى.